العدد الأول

جابر بن حيّان والكيمياء في دراسة المستشرق الفرنسي هنري كوربان

تحميل المقال

   تناول المستشرق الفرنسيّ هنري كوربان (Henry Gorbin) في دراسته عن أبي عبدالله جَابِر بن حَيّان الكُوفِيّ المعروف بالصّوفِيّ (ت 200هـ/815م)، والّتي ضمّنها كتابه “تاريخ الفلسفة الإسلاميّة“([1])، ثلاثة محاور مهمّة هي: الاختلاف التّاريخيّ حول حقيقة وجود (جَابِر) وحقيقة مؤلّفاته، والنّظريّة الجّابريّة عن الميزان، والنّظريّة الجّابريّة عن ميزان الحروف([2]). وهي محاور، سنحاول خلال الصّفحات القليلة القادِمة، أنْ نقف عندها ونناقش أهم ما ورد فيها.

   ولا بد من الاشارة – ابتداءاً – إلى أنّ المحاور الّتي تناولها (كوربان) ليست شاملةً لكُلّ جوانب حياة (جَابِر) وطروحه الكيميائيّة والفلسفيّة؛ وباستثناء الأوّل منها، والّذي يعالج قضيّةً لا سبيل إلى إنكار أهميتها، فإنّ المحورين الثّاني والثّالث تناولا قضيتين محددتين، مهمتين أيضاً، تتصلان بالتّشيع بوجهٍ عام، والتّشيع الإسماعيليّ بوجهٍ خاص، ولكنّ ذلك كان على حساب قضايا أخرى جديرة بالبحث، تضمّنتها كيمياء (جَابِر)، مثل: أهداف الكيمياء، ومنهج البحث الكيميائيّ، وتصنيف العلوم، وفلسفة الكون، وعلم التّكوين…إلخ.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق